مركز دكتور تامر سعيد لجراحات السمنة والسكر


  للاتصال : 201151474174+

عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار

ما هو تعريف عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار ؟

تعتمد هذه العملية على تصغير حجم المعدة ثم توصيلها بالثلث الأخير من الأمعاء مما يقلل من امتصاص الطعام, وتعتبر أقوي جراحات السمنة المفرطة فى إنقاص الوزن.

يتم توصيل المعدة من خلال جيب صغير الى الأمعاء على بعد حوالى 150:200 سم.

وبهذا يتم تصغير حجم المعدة وإستبعاد الإثنى عشر وأول 2 متر تقريباً من الأمعاء.

هناك ثلاثة أنواع من تحويل المسار:

تحويل مسار كلاسيكي ويعتمد على وجود توصيلتين واحدة بين المعدة والأمعاء وواحدة بين الأمعاء والأمعاء.

تحويل المسار المصغر وفيه يتم عمل وصلة واحة بين المعدة والأمعاء.

عملية تحويل المسار ثنائى التجزئة SASI وفيها يتم تحويل مسار الطعام من المعدة الى أخر جزء من الأمعاء.

تحويل المسار الكلاسيكي

وفيها يتم عمل جيب صغير في أعلى المعدة، يتسع من 30:50 سم مكعب من الطعام والشراب، يتم قطع جزء من المعدة وعمل جيب علوي وجيب سفلي، ويتم عمل وصلة من الأمعاء الدقيقة تنقل الطعام والشراب من خلال هذا الجيب، في هذه العملية يتم تصغير حجم المعدة بشكل كبير، أي أن أقل كمية طعام تشعر الشخص بالشبع والإمتلاء.

هضم وامتصاص الطعام يبدأ على بعد حوالي 150 سم من الأمعاء الدقيقة، ولا يتم هضمه في المعدة والأثني عشر، وبهذا يحدث فقدان كبير في الوزن بعد الجراحة.

مع تلك العملية لا يحدث إمتصاص للطعام سواء الضار أو المفيد.

يحتاج الشخص الذي أجرى تلك العملية الإستمرار على مجموعة فيتامينات مدى الحياة، واشهرها الحديد، الكالسيوم وفيتامين ب 12.

وتعتبر عملية معقدة نسبياً في إجراؤها.

تعتبر العملية اختيار مناسب لمرضى السكر من النوع الثاني، حيث أن نسبة الشفاء بعد الجراحة تتجاوز 85% وخاصة للمصابين بالسكر حديثاً.

عملية تحويل المسار المصغر

وفيها يتم أيضاً تصغير حجم المعدة، مع تقليل إمتصاص الطعام، وذلك عن طريق المنظار الجراحي، ويتم فيها عمل ثقوب لا تتعدى 10 مم بواسطة الدباسات الجراحية، ويتم توصيله بالأمعاء الدقيقة، وذلك على مسافة حوالي 2 متر من الإثني عشر.

ما هي معدلات نزول الوزن بعد عملية تحويل مسار المعدة؟

تعتبر العملية من أقوى عمليات السمنة، ويمكن لمريض السمنة فقد من 60:70% من وزنه في أول ستة شهور، ويمكن للمريض الوصول للوزن المثالي في أقل من عام.

عملية تحويل المسار ثنائي التجزئة SASI

تعتبر هي العملية الأحدث في عمليات تحويل المسار، وفيها يتم تصغير حجم المعدة، وإستئصال جزء من المعدة.

دكتور تامر سعيد له إسهامات كبيرة في تطوير تلك العملية، وهو من أوائل الأطباء اللذين أجروا تلك الجراحة على مستوى العالم.

تعتبر عملية تحويل المسار ثنائى التجزئة أم ما يطلق عليها ساسي, هى أنجح العمليات لمرضى السكر من النوع الثانى, حيث أن نسبة الشفاء من السكر النوع الثانى تتجاوز 90% من الحالات.

تلك العملية هى الأقل من كل عمليات تحويل المسار الأخرى من حيث فقد الجسم للفيتامينات, وذلك لمرور نسبه صغيرة من الأكل في مسارها الطبيعي مما يقلل من نقص الفيتامينات.

من هو المريض الذي تصلح معه الجراحة؟

تصلح للأوزان الثقيلة والذي يتجاوز معامل كتلة الوزن لديهم اكثر من 40

المرضى اللذين أجروا جراحات سمنة سابقة.

المرضى اللذين لديهم أمراض مصاحبة للسمنة مثل السكر النوع الثاني.

مع تصغير حجم المعدة يتم تقليل كمية الطعام، بما فيها السكريات والنشويات، مما يقلل الحمل على البنكرياس.

مع نزول الوزن السريع تقل كمية الدهون، والتي تفرز مواد تقلل عمل الأنسولين.

بمرور الاكل مباشرة من المعدة للإثني عشر، يقوم بفرز مواد تحفز الأنسولين على القيام بوظيفته.

كلما كانت إصابة الشخص بالسكر في فترة حديثة، أي أقل من خمسة أعوام، تكون الإستجابة لعلاج السكر عالية جداً.

في حالة إجراء الجراحة لمرضى مصابون بالسكر منذ فترة بعيدة، قد يحدث تحسن أيضاً، ويمكن تقليل نسبة الأنسولين، أو الرجوع إلى العلاج من خلال الأدوية.

مضاعفات عملية تحويل مسار المعدة

عملية تحويل مسار المعدة مثلها مثل أي عملية من جراحات السمنة، قد يواجه المريض بعض المشاكل مثل:

  • حدوث تسريب من المعدة بعد الجراحة.
  • تجمع دموي أو التواء في الأمعاء.
  • حدوث انسداد في الأمعاء.
  • مع تقليل إمتصاص الطعام يحتاج المريض إلى تناول فيتامينات مدى الحياة الدنيا.

مميزات عملية تحويل مسار المعدة.

  • تعطي أفضل النتائج في فقدان الوزن.
  • ثبات الوزن المثالي وعدم العودة إلى الوزن الزائد إلا نادراً.
  • الشفاء من الأمراض المصاحبة للسمنة وخاصة مرض السكر النوع الثاني.
  • علاج إرتجاع المرئ.
  • التخلص من الوزن الزائد مع عدم الشعور بالجوع بشكل كبير.
  • يمكن معها اكل الحلويات دون زيادة الوزن.
  • يمكن في حالة رغبة الشخص الذي أجرى الجراحة أو حسب رؤية الطبيب إلغاء العملية والعودة للوضع القديم.

ما بعد عملية تحويل مسار المعدة

  • يمكن للمريض البقاء في المستشفى لمدة يوم أو يومين.
  • يمكن العودة إلى الحياة الطبيعية في خلال 10:15 يوم.
  • يتناول المريض فيتامينات لمدة لا تقل عن عام، وبعد ذلك بالمتابعة والتحاليل يمكن تقليلها بشكل كبير.
  • تختلف طريقة تناول الفيتامينات من شخص لآخر.
  • يمكن للمريض الوصول للوزن المثالي في أقل من عام.

تكلفة عملية تحويل مسار المعدة

كثير من المرضى يواجهون حيرة كبيرة في إتخاذ قرار الجراحة، ومن أهم أسباب الحيرة في هذا القرار هو تكلفة العملية، وذلك للتفاوت الكبير في أسعار العملية من طبيب إلى آخر، ولتسهيل هذا القرار سوف أطرح عليكم معايير تسعير عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار، والتي لا تختلف كثيرا عن عمليات السمنة الأخرى:

  • إختيار الطبيب المتمرس والمتخصص في جراحات السمنة.
  • المستشفى المجهزة لهذا النوع من العمليات.
  • الآلات المستخدمة في الجراحة ويجب التحقق من أنها أصلية ولم تستخدم من قبل.

من هو المريض المناسب لعملية تحويل مسار المعدة بالمنظار ؟

هو المريض الذي يعاني من معدل كتلة أكثر من أربعين, خاصة المرضى الذين يفرطون في تناول السكريات, أو المريض الذي يعاني من معدل كتلة أكثر من خمسة وثلاثون, بالإضافة الى إحدى الأمراض المصاحبة للسمنة مثل السكر والضغط وارتفاع الكولسترول .

ما هي معدلات نقصان الوزن بعد عملية تحويل المسار؟

تعتبر عملية تحويل المسار من أكثر وأنجح جراحات السمنة تأثيراً في نزول الوزن, حيث أن المريض يفقد 70% من الوزن الزائد وذلك بعد 8 أشهر من الجراحة ويعود لوزنه الطبيعي بعد سنة من العملية.

ما هي معدلات تحسين الأمراض المصاحبة للسمنة بعد عملية تحويل المسار؟

تعتبر عملية تحويل المسار من أكثر عمليات السمنة نجاحاً في علاج الأمراض المصاحبة للسمنة المفرطة خاصة السكر والضغط وارتفاع الكولسترول, حيث أثبتت الدراسات شفاء 95% من مرض السكر النوع الثاني بعد سنة من العملية وكذلك الضغط.

كيف تؤثر عملية تحويل المسار مرضى السكر بالدم؟

تعتمد هذه العملية على شقين الأول هو تقليل امتصاص الدهون والسكريات في الأمعاء والثاني تقليل إفراز الهرمونات الضارة للبنكرياس, وضارة بهرمون الأنسولين والتي تفرز من الجزء المستبعد من المعدة والأمعاء مما يؤدي إلى رفع كفاءة البنكرياس, وكذلك تساعد هرمون الأنسولين على تأدية وظائفه.

ما هي العوامل التي تساعد على نجاح هذه العملية في علاج مرضى السكر؟

دعنا نتفق أولاً أن هذه العملية تعطي نتائج رائعة لمرضى السكر من النوع الثاني, خاصاً المرضى الذين ما زال لديهم مخزون من هرمون الأنسولين أو لازال لدى البنكرياس القدرة على القيام بوظائفه بعد العملية.

هل تصلح هذه العملية لمرضى السكر الذين لا يعانون من السمنة؟

أجمعت معظم الأبحاث الحديثة والتي أشرف على العديد منها د/ تامر سعيد على نجاح هذه العملية وفاعليتها وذلك بعد إجراء تعديلات على الجزء المستبعد من الأمعاء, بحيث لا يؤثر كثيراً على وزن المريض في علاج السكر من النوع الثاني عند المرضى الذين لا يعانون من السمنة .

هل هناك أي موانع للحمل بعد العملية؟

يفضل تاجيل الحمل بعد العملية لمدة عامين حتى تعود نسب المواد الأساسية للجسم الى معدلاتها الطبيعية.

ما هو سبب نقص الفيتامينات بعد عمليه تحويل المسار ؟

ـ يكون ذلك بسبب سوء امتصاص الاكل في الجزء المتبقي من الامعاء  بعد العملية ويتم علاجه من خلال  تحسين نوعيه الأكل وإعطاء المريض الأغذيه الصحيه الغنيه بالفيتامينات بجانب العلاج الطبي لزيادة نسب هذه الفيتامينات بالجسم

ما هي المضاعفات الخاصة بتحويل المسار؟

(1) مشكلات نقص الفيتامينات وفقر الدم ونقص المواد الأساسية للجسم مما يؤدي إلى تساقط الشعر , وتعتبر هذه المشكلة من المشكلات الرئيسية التي تواجه هذه العملية , ولذلك يجب على المريض تناول هذه الفيتامينات والعناصر الأساسية للجسم في صورة أقراص مدى الحياة بعد العملية.

(2) قد تصاحب عملية تحويل المسار بعد بعض الاضطرابات بالجهاز الهضمي , مثل زيادة غازات البطن وسوء الهضم ومشاكل بالقولون وذلك نتيجة تغير المجرى الطبيعي للجهاز الهضمي , ولكن تم التغلب على هذه الأعراض بالعقاقير الطبية.

(3) انخفاض شديد في الوزن بعد العملية مما يستلزم في بعض الحالات إلى التدخل الجراحي لإعادة للجهاز الهضمي لمجراه الطبيعي.

(4) التسريب من مناطق التحام المعدة والأمعاء , وإن كانت نادرة الحدوث إلا أنها من المضاعفات الدقيقة والتي قد تستلزم التدخل الجراحي من أجل إغلاق هذا التسريب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شركاؤنا فى النجاح