نصائح عامة

home– إنقاص الوزن الزائد يعتمد على تنظيم الأكل ومعرفة احتياجات جسمك لعدد السعرات الحرارية اليومية وتنظيمها بجانب ممارسة الرياضة بشكل منتظم.

– أفضل طرق تنظيم الاكل اليومي هو توزيعه على ثلاثة وجبات رئيسية ووجبتين خفيفتين.

– تناول وجبة واحدة أو أثنين يوميا لا يساعدك على إنقاص وزنك بل يقلل من معدل الهضم والحرق وبالتالي لا يؤدي لإنقاص الوزن.

 – لا يسمح بتناول الأكل على الأقل بنحو ساعتين قبل النوم فالجسم لا يستطيع الهضم بكفاءة أثناء النوم.

 – البعد عن اكل الحلويات المصنعة وتناول الفاكهة بالكمية المسموحة كبديل من أهم عوامل نجاح النظام الغذائي السليم.

 – الإكثار من تناول المشروبات الغازية حتى ولو بدون سكر والعصائر المحلاة يؤدي إلى زيادة مفرطة بالوزن وننصح بتناول العصائر الطازجة بدون سكر أو بإضافة كمية محددة من عسل النحل الأبيض طبقا لعدد النقاط اليومية.

– يعتبر نظام النقاط من أنجح أنظمة إنقاص الوزن الزائد لقدرته على حساب السعرات الحرارية بشكل دقيق وتحويلها لأطعمة بكميات يسهل حسابها ويمكنك من حرية الاختيار للأطعمة المفضلة حسب عدد النقاط اليومية.

–  تعتبر الخضروات الطازجة من أهم العناصر الغذائية لاحتوائها على الفيتامينات العالية والسعرات الحرارية المنخفضة والألياف المفيدة للجسم.

 – ممارسة الرياضة بشكل منتظم يساعدك على إنقاص الوزن كما أن ممارسة بعض التمارين يصحح من شكل الجسم وإعادة توزيع الدهون.

 – السمنة قد تؤدي إلى حدوث بعض الأمراض مثل – السكري (النوع الثاني) – ارتفاع ضغط الدم – تكيس المبايض (للإناث) الذي يؤدي إلى تأخر الإنجاب واختلال الدورة الشهرية.

 – قد يكون سبب السمنة هو خلل هرموني فاستشر طبيبك لمعرفة سبب زيادة وزنك.

 – السمنة، التدخين، ارتفاع نسبة الكوليستورول بالدم بجانب الضغط والسكر أهم عوامل تصلب الشرايين والجالطات والذابحات الصدرية فالإقلاع عن التدخين وإنقاص الوزن عوامل يمكنك بها تجنب مخاطر الأمراض القاتلة.

– ليس معنى عدم نجاح تجاربك السابقة لإنقاص الوزن أنها النهاية فالبدايات دائما تبدأ من أخر نقطة توقفنا عندها ومعنا سوف تشعر أنها بداية جديدة بإتباع نظام النقاط المختلف عن كل ما سبق واتبعته.

 – الإرادة وإتباع تعليمات الطبيب وأهم عوامل النجاح فأحرص على الإصرار وعدم التوقف فأنك تستحق أن تعيش بصحة جيدة.

 – إنقاص الوزن والوصول للوزن الأمثل يؤدي إلى ضبط معدلات السكر بالدم وانخفاض ملحوظ بضغط الدم للمرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

 – إذا كنت تعاني من مرض السكر النوع الثاني قد لا تحتاج لتناول أي أدوية للسكر بعد تخلصك من الوزن الزائد- كذلك إذا كنتي مريضة تكيس بالمبايض وهناك تأخر بالإنجاب فحلك المثل هو تخلصك من الوزن الزائد.

 – إذا كنت تتناول وجبة أو أثنين يوميا لتتخلص من وزنك الزائد فأعلم أن هذه ليست الطريقة المثلى لذلك لأنه يجب عليك إتباع نظام غذائي متكامل مع ممارسة الرياضة لتصل إلى هدفك.

 – إذا كنت من عائلة تعاني من زيادة في الوزن بين جميع أفرادها فليس معنى ذلك أنك لن تستطيع التخلص من الوزن الزائد لأننا نقوم بإجراء جميع الفحوصات لنتأكد من عدم وجود سبب هرموني أو عضوي أدى لزيادة وزنك وبعد ذلك تستطيع معنا وبطريقة آمنة تماما التخلص من وزنك الزائد.

 – إذا كانت طبيعة عملك تجبرك على التحرك لفترات طويلة ورغم ذلك مازلت تعاني من الوزن الزائد فأعلم أن المجهود المعتاد في الحياة اليومية لا يخل ضمن حسابات ممارسة الرياضة التي يجب عليك أدائها بجانب النظام الغذائي.

– تتنوع أساليب ممارسة الرياضة ما بين المشي والجري والسباحة كل حسب قدراته لتصل إلى قمتها بأداء رياضة الأيروبكس والزومبا التي تساع بشكل قوي على التخلص من الوزن الزائد بجانب النظام الغذائي.

– تناولك 3 لتر سوائل يوميا (مياه أو عصائر طازجة بدون سكر) يساعدك في النظام الغذائي المتبع.

 – يجب ألا تتناول وجباتك الغذائية أمام التلفزيون أو أي عادة أخرى مثل (الموبايل – الآي باد) لأن هذا الاقتران يؤدي لتناول كميات كبيرة وعدم السيطرة على النظام الغذائي.

– إذا كنتي تريدين إعادة توزيع الدهون بجسمك فيجب عليك ممارسة الأيروبكس والزومبا أثناء إتباع النظام الغذائي للاستفادة من الوزن المفقود في تحسين شكل الجسم.

– الإكثار من تناول المنبهات حتى لو بدون سكر يلعب دور سلبي في محاولات إنقاص الوزن.

 – تنظيم ساعات النوم (6- 8 ساعات) يوميا في مواعيد ثابتة يساعدك على إنقاص الوزن.

 – هناك بعض أنواع الفاكهة التي يجب عليك الابتعاد عنها مثل المانجو، التين، البلح، العنب لأنها تحتوي على سعرات حرارية عالية.

 – تحتوي المكسرات وخاصة المحمصة على سعرات حرارية عالية فيجب عليك الامتناع عن تناولها.

 – يتم تقليص عدد الوجبات في رمضان إلى وجبتين رئيستين ووجبة خفيفة وننصح بتناول كميات كبيرة من السوائل الغير محلاه كما ننصح بتناول مشروب دافئ في بداية وجبة الإفطار وبعدها بربع ساعة تبدأ بتناول وجبة الإفطار وإتباع النظام الغذائي طوال فترة الصيام.

 – رمضان فرصة عظيمة لإنقاص الوزن إذا أتبعت النظام الغذائي وممارسة الرياضة (حتى لو رياضة المشي) وخاصة قبل الإفطار بساعتين لأن الجسم يتخلص بصورة كبيرة من الدهون الزائدة بشكل مباشر وهناك نظام غذائي متكامل في هذا الشهر الكريم.

– يحتوي البيض على كمية كبيرة من البروتينات والعناصر الأساسية للجسم والتي يفتقدها المريض أثناء الرجيم.

– يعتبر الشوفان من الأطعمة المفضلة على الإفطار أثناء الرجيم حيث أنه غني بالألياف التي تساعد على الهضم وتعطي الشعور بالشبع لفترات طويلة كما أنه يحتوي على كمية من الكربوهيدرات والتي تحفز على عملية الأيض والتي تساعد على حرق الدهون بالجسم.

– يعتبر الشاى الاخضر من المشروبات المثالية اثناء الريجيم حيث انه يعمل على تنشيط عملية الايض والتى تساعد على حرق الدهون كما انه يحتوى على عناصر مفيدة للجسم (مضادات الأكسدة) لذلك ينصح بتناول من 5- 6 أكواب شاي أخضر يوميا.

– على الرغم من أن الحلويات ممنوع أثناء الرجيم إلا أن هذا الكلام لا ينطبق على الشكولاتة الغامقة والتي يمكن تناولها بكميات صغيرة وذلك لأنها تساعد على حرق الدهون وتشعر المريض بالشبع لفترة طويلة كما أنها تقلل من شهيته نحو السكريات.

– البعد التام عن تناول المشروبات الغازية يخلصك تقريبا من واحد كيلو أسبوعيا إذا كنت من يتناولون 2علبة يوميا.

– يمكن أن تقلل من 25- 30% من كمية الطعام التي تتناولها يوميا عن طريق بعض العادات البسيطة التي تساعدك على إنقاص وزنك مثل تحضير الطعام في طبق صغير أو تناول الطعام بملعقة صغيرة (ملعقة شاي) الأكل ببطء (معلقة كل 5- 10 دقائق).

– يعتبر النوم الجيد أثناء الليل من 6- 7 ساعات من أحد أهم الأسباب لفقدان وزنك حيث أنه ثبت علميا أنه قلة النوم أو السهر يؤدي إلى اضطرابات في هرمونات الجوع والشبع مما يشعرك بالجوع دائما والعكس صحيح.

– تعتبر وجبة الإفطار من العوامل الرئيسية التي تساعد على نقصان الوزن حيث أن عملية الأيض والتي تساعد على حرق الدهون تكون في أحسن

معدلاتها صباحا كما أنها تمدك بالطاقة وتشعرك بالشبع لباقي اليوم مما يقلل من شعورك بالجوع.

– يفضل عدم الوصول إلى مرحلة الشبع أثناء الأكل حتى لا تتمدد المعدة مجداا بعد جراحة السمنة.

– يجب أن تعلم أن جراحة السمنة وحدها لا تكفي لإنقاص وزنك أي كان نوعها وأنه كي تصل إلى النتيجة المرجوة من العملية يجب إتباع نظام غذائي سليم وصحي حتى تفقد أكبر قدر من وزنك وتتجنب أي مشاكل صحية أخرى.

– يفضل شرب 1.5 – 2 لتر سوائل يوميا خاصة قبل الأكل بـنصف ساعة مع عدم الشرب أثناء الأكل فالماء يساعد على تحفيز عملية الأيض كما أنه يشعرك بالشبع بعد أكل كمية قليلة.

– يجب تقسيم الأكل إلى ثلاث وجبات رئيسية يوميا مع سناكس (أكل خفيف) بينهم & بمعنى أخر يجب عدم ترك المعدة خالية أكثر من ثلاث ساعات وذلك حتى لا تشعر بالجوع وحتى تساعد على استمرار عملية الأيض والتي تحرق الدهون خلال اليوم.

– يفضل الاعتماد على بروتينات الأسماك والدجاج مع تقليل اللحوم وذلك لأنها تحتوي على كمية أكثر من الكربوهيدرات.

– يجب المحافظة على ممارسة الرياضة يوميا على الأقل المواظبة على المشي لمدة 15 دقيقة يوميا وذلك لتسريع إنقاص الوزن.

– قد يثبت الوزن بعد شهر من العملية وذلك نتيجة انخفاض معدلات الأيض وتكسير الدهون كمحاولة من الجسم للحفاظ على هذه الدهون فلا تيأس وتابع مع دكتور التغذية الخاص بك فمع بعض التغيرات في نظامك الغذائي سوف يبدأ الوزن في النزول مجددا.

– يجب عمل رجيم صحي أو محاولة النزول بالوزن قبل إجراء العملية ولمدة أسبوع وذلك لتهيئة الجسم للعملية.

– يجب الابتعاد عن الشاي والقهوة والسجائر تمام قبل العملية.

– يفضل الإكثار من البروتينات والخضروات والفاكهة الطازجة قبل العملية.

– يعتبر الفحص الطبي الدقيق من خلال فريق طبي متخصص قبل العملية من أهم عوامل نجاح جراحات السمنة وذلك لتجنب وجود أي أسباب مرضية اخرى للسمنة مثل خمول الغدة الدرقية والذي قد يؤدي إلى نتائج عكسية بعد العملية كما أن الفحص الطبي الدقيق يساعد على اختيار نوع العملية الأمثل للمريض مما يؤدي إلى أفضل النتائج.